WhatsApp-Image-2020-11-16-at-6.27.26-PM.jpeg

الأورام المتزامنة والمتتالية بالرأس والرقبة

قلنا أن أهم الأسباب فى ظهور الأورام السرطانية بالرأس والرقبة هى عادات الإنسان الضارة .. بدءا ً من التدخين – وهو الأهم على الإطلاق – سواء كان السجائر أو الشيشة أو اعتياد القات، مرورا ً بالكحوليات وخلافه.

وتلك العادات لا تعرّض الإنسان لظهور السرطان فقط، بل تجعله عرضة ً أيضا ً لارتجاع الأورام (ظهورها مرة أخرى بعد استئصالها)، أو لظهور أورام ٍ أخرى جديدة على القرب من الأولى.

وهذه الملاحظة قديمة ًٌ فى الطب.. إذ دوّن العالم ” سلاتر دانلى” فى خمسينيات القرن الماضى ملاحظاته مُطلِـقا ً لفظا ً جديدا ً يسمى ( قابلية السرطنة العامّة / سرطنة حقل الورم Field Cancerization)

وهو ما عنى به أن المنطقة المحيطة بالورم – حتى وإن كانت سليمة من الخلايا السرطانية – إلا أنه قد حدث بها تغيرات نسيجية لا يمكن وقفها حتى بعد توقف التدخين. فتلك الخلايا ظاهريّا ً سليمة.. لكنها جينيا ً مختلفة عن الطبيعى (ليست سرطانية بعد) .. ثم يتحوّر الأمر لتصبح بؤرة سرطانية. وهو ما يعرّض المريض لارتجاع الورم فى ذات مكانه الأولىّ .. أو ظهور بؤرة جديدة قريبة من المكان المستأصل.

رسم يوضح مبدأ الأورام المرتجعة والأورام المتزامنة أو المتتالية .. والسبب إما تسرب خلايا سرطانية للمحيط المجاور، أو تحوّر الخلايا المجاورة للورم مسببة أوراما ً جديدة سواء كانت متزامنة أو متتالية. الصورة من بحث علمى فى مجلة Nature Reviews Cancer وتـُرجـِم المحتوى للعربية

وظاهرة الأورام المتزامنة تلك أو المتتالية فى ذات العضو أو المنطقة هى ظاهرة نادرة التشخيص. نعم قد نجدها بصورة أكثر قليلا ً فى أورام الكبد أو أورام القولون، إلا أنها فى أورام الرأس والرقبة أقلّ.

blank
صورة لاستئصال ورمين متزامنين ورم 1 باللسان، ورم 2 ببطانة الخد (تم التأثير على الصورة بما يراعى عرضها للعامّة)

ومع وجود تلك الأورام المتعددة أوالمتزامنة بالرأس والرقبة، وبغضّ النظر عن حجم الورم أو أيهما ظهر أولا ً .. فالخضوع للجراحة لاستئصال تلك الأورام المتعددة يظلّ هو الخيار الأمثل طالما أمكن ذلك ووفق ضوابط علمية.. إذ يعتمد الأمر على:

⦁ الظروف الصحية والعمرية للمريض

⦁ عدم وجود أورام ثانوية فى الجسم

⦁ توافر الخبرات الطبية الجراحية فى الاستئصال المُعقـّد وإعادة البناء

blank
صورة لاستئصال ورمين متزامنين .. ورم 1 باللسان ، ورم 2 بمنطقة التقاء الفكين (الآلة الطبية تـُمسك بالضرس العلوى) .. (تم التأثير على الصورة بما يراعى عرضها للعامّة)

وفى الغالب فهؤلاء المرضي يحتاجون أيضا ً إلى إعادة البناء مباشرة عبر السدائل والرقعات عن طريق الجراحة الميكروسكوبية.ويسرى الأمر أيضا ًعلى الأورام المرتجعة طالما شملتها الضوابط السابقة. 


اترك رداً

لن يتم نشر بريدك الإلكترونى. الحقول المطلوبة محددة *




دكتور محمد عادل


استشارى جراحة الأورام وجراحات الرأس والرقبة والغدد الصماء
مدرس جراحة الأورام – كلية الطب جامعة الأزهر

عيادة التجمع: كايرو ميديكال سنتر – التجمع الخامس
عيادة المعادي: مستشفى د. علاء عزت 73 طريق مصر حلوان
عيادة الألف مسكن: ميدان الألف مسكن –  شارع جسر السويس

 



الإشتراك


اشترك في نشرتنا الطبية لتلقي آخر المقالات التي ينشرها دكتور محمد عادل



© 2020 Dr Mohamed Adel. All Rights Reserved. Powered By Be Digital Agency