أحدث الأخبار

القائمة الكلاسيكية

ما جهة دخول الجنوبي, بالرّغم الفرنسية عل حيث. هو ومضى الأحمر قبل, قدما بالجانب يكن أم. هامش العاصمة مع فقد. الثالث تغييرات مكن تم, حين أي وسفن وتتحمّل وحلفاؤها.
WhatsApp-Image-2020-11-16-at-6.27.26-PM.jpeg
blank
18/نوفمبر/2020

قلنا أن أهم الأسباب فى ظهور الأورام السرطانية بالرأس والرقبة هى عادات الإنسان الضارة .. بدءا ً من التدخين – وهو الأهم على الإطلاق – سواء كان السجائر أو الشيشة أو اعتياد القات، مرورا ً بالكحوليات وخلافه.

وتلك العادات لا تعرّض الإنسان لظهور السرطان فقط، بل تجعله عرضة ً أيضا ً لارتجاع الأورام (ظهورها مرة أخرى بعد استئصالها)، أو لظهور أورام ٍ أخرى جديدة على القرب من الأولى.

وهذه الملاحظة قديمة ًٌ فى الطب.. إذ دوّن العالم ” سلاتر دانلى” فى خمسينيات القرن الماضى ملاحظاته مُطلِـقا ً لفظا ً جديدا ً يسمى ( قابلية السرطنة العامّة / سرطنة حقل الورم Field Cancerization)

وهو ما عنى به أن المنطقة المحيطة بالورم – حتى وإن كانت سليمة من الخلايا السرطانية – إلا أنه قد حدث بها تغيرات نسيجية لا يمكن وقفها حتى بعد توقف التدخين. فتلك الخلايا ظاهريّا ً سليمة.. لكنها جينيا ً مختلفة عن الطبيعى (ليست سرطانية بعد) .. ثم يتحوّر الأمر لتصبح بؤرة سرطانية. وهو ما يعرّض المريض لارتجاع الورم فى ذات مكانه الأولىّ .. أو ظهور بؤرة جديدة قريبة من المكان المستأصل.

blank
رسم يوضح مبدأ الأورام المرتجعة والأورام المتزامنة أو المتتالية .. والسبب إما تسرب خلايا سرطانية للمحيط المجاور، أو تحوّر الخلايا المجاورة للورم مسببة أوراما ً جديدة سواء كانت متزامنة أو متتالية. الصورة من بحث علمى فى مجلة Nature Reviews Cancer وتـُرجـِم المحتوى للعربية

وظاهرة الأورام المتزامنة تلك أو المتتالية فى ذات العضو أو المنطقة هى ظاهرة نادرة التشخيص. نعم قد نجدها بصورة أكثر قليلا ً فى أورام الكبد أو أورام القولون، إلا أنها فى أورام الرأس والرقبة أقلّ.

blank
صورة لاستئصال ورمين متزامنين ورم 1 باللسان، ورم 2 ببطانة الخد (تم التأثير على الصورة بما يراعى عرضها للعامّة)

ومع وجود تلك الأورام المتعددة أوالمتزامنة بالرأس والرقبة، وبغضّ النظر عن حجم الورم أو أيهما ظهر أولا ً .. فالخضوع للجراحة لاستئصال تلك الأورام المتعددة يظلّ هو الخيار الأمثل طالما أمكن ذلك ووفق ضوابط علمية.. إذ يعتمد الأمر على:

⦁ الظروف الصحية والعمرية للمريض

⦁ عدم وجود أورام ثانوية فى الجسم

⦁ توافر الخبرات الطبية الجراحية فى الاستئصال المُعقـّد وإعادة البناء

blank
صورة لاستئصال ورمين متزامنين .. ورم 1 باللسان ، ورم 2 بمنطقة التقاء الفكين (الآلة الطبية تـُمسك بالضرس العلوى) .. (تم التأثير على الصورة بما يراعى عرضها للعامّة)

وفى الغالب فهؤلاء المرضي يحتاجون أيضا ً إلى إعادة البناء مباشرة عبر السدائل والرقعات عن طريق الجراحة الميكروسكوبية.ويسرى الأمر أيضا ًعلى الأورام المرتجعة طالما شملتها الضوابط السابقة. 


7alat-nadra-1-min.jpg

تحدثنا عن أن التدخين والشيشة والقات .. تلك المواد هى أهم الأسباب وأكثرها شيوعاً لظهور الأورام السرطانية بالرأس والرقبة. ليس ذلك فحسب، بل ولارتجاع تلك الأورام وظهورها ثانية بعد الاستئصال، وكذلك لظهور أورام جديدة مجاورة.

blank

هنا أعرض صورة (عن طريق منظار الفم) لمريض أجرى أربعة جراحات على فترات متباعدة .. لاستئصال أورام ظهرت بالترتيب فى:
⦁ قاع الفم
⦁ منطقة التقاء الفك العلوى بالفك السفلى
⦁ الفك العلوى
⦁ سقف الحلق (الحنك)
وتم استئصال تلك الأورام على التوالى وإعادة البناء فى كل مرة باستخدام سدائل ذاتية التروية عبر الجراحة الميكروسكوبية لإعادة البناء.
والمنظار يظهر تلك الأنسجة البديلة وقد استبدلت تماماً الأنسجة الأصلية بالفم من أعلاه إلى أسفله وحتى البلعوم الفمّى، بعد أن تم استئصال كل ذلك.

 


7alat-nadra-4-min.jpg

سبق علمى:

استخدام جراحة المنظار الأنفى فى تسارع التعافى من الآثار الجانبية للعلاج الإشعاعى بقاع الجمجمة

يعتبر سرطان البلعوم الأنفى شائعاً فى بعض المناطق بالعالم كالصين والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، فى حين كونه غير شائع فى أمريكا وأوروبا.
ويتكون العلاج بالأساس من جرعات مكثفة من العلاج الإشعاعى والكيماوى.
ومن الشائع أن ينتج عن هذا الإشعاع آثار جانبية مثل تأثر السمع أو اختلال هرمونات الجسم .. لكن التحدى الأكبر هو تآكل والتهاب عظام قاع الجمجمة والجيوب الأنفية المحيطة بما يؤدى إلى تسوس العظم .. ويعتبر الوقت والتدخل الجراحى بالمنظار عاملـَين فى غاية الأهمية .. إذ قد يمتد الالتهاب ليصل إلى العصب البصرى أو أغشية المخ.
يعانى المريض من إفرازات أنفية ذات رائحة كريهة وصداع شديد وأحيانا نزيف من الأنف.

وللمنظار دور تشخيصى وعلاجى .. إذ عن طريق المنظار الأنفى نقوم بتنظيف قاع الجمجمة من هذه الالتهابات والعظام المتسوسة.

blank
الصور بالمنظار الأنفى : الصورة على يسارك لقاع الجمجمة بعد تنظيفه وإزالة الالتهاب .. وصورة اليمين لتغطية الجرح بالرقعة النسيجية (السهم) من الأنف لقاع الجمجمة، من بحث علمى دولى نشرته وفريق العمل عام 2016

وفى هذا السبق العلمى نقوم عبر المنظار الأنفى بتغطية أثر الجرح بعد تنظيفه برفع رقعة أنفية بتغذيتها الدموية من الأنف.. وهى الطريقة التى تم اعتمادها عالمياً وأثبتت فاعليتها فى انتهاء الالتهاب والتئام قاع الجمجمة بسرعة بعد أن كانت تترك للالتئام تدريجياً وهو ما قد يستغرق أشهراً عديدة.
يعود المريض لبيته فى اليوم التالى للجراحة، ويمارس حياته الطبيعية ومهامه اليومية بشكل اعتيادى.

 


7alat-nadra-5-min.jpg

تحدٍ غير معتاد فى التشخيص والعلاج:

الكيس الخيشومى بالرقبة كمحطة لانتشار ورم سرطانى مختبئ ببلعوم الأنف

بداية .. الكيس الخيشومى هو كيس يظهر فى جانب الرقبة وينتج عن تغير خلقى لعدم التحام بعض المكونات الجنينية بالرقبة. وسمّى بذلك لتشابه تلك المكونات مع مكونات الخياشيم فى الأسماك.

يندر رؤية هذا الكيس ويتم تشخيصه من قبل المتخصصين بالفحص الإكلينيكى والآشعات اللازمة، وفى العادة نقوم باستئصاله جراحياً إذ أن سحب المواد التى بداخله لا يجدى فى العلاج.

عادة ما يكون الكيس الخيشومى مكوناً من جدار سميك والتهابات وطبقات من الأنسجة الطلائية وبعض الخلايا الليمفاوية والمناعية.
إلا أنه وللمفاجأة .. وبعد استئصال الكيس الخيشومى فى مريضنا هذا وجدنا بؤرة سرطانية فى الجدار غير معروفة المصدر.. علما بأن الآشعة المقطعية قبل العملية لم تظهر أى تغير بالبلعوم الأنفى.. بالإضافة إلى أن المنظار التشخيصى الأنفى الروتينى لم يظهر أى شكوك فى أنسجة قد تبدو غير طبيعية. كانت الظنون – مع ذلك – لا زالت ترتاب أن مصدر البؤرة السرطانية قد يكون البلعوم الأنفى. فأجرينا اختباراً مقطعيا بالتصوير البوزيترونى PET CT الذى قد يفيد فى تشخيص أماكن مصادر السرطانات مجهولة المصدر بالإضافة لأماكن الثانويات البعيدة بالجسم .. ولم يعطِ التصوير أى نتيجة إيجابية لوجود أى أثر لورم فى أى مكان!!.
كان القرار أن نجرى اختباراً لفيروس EBV وهو مرتبط ارتباطاً وثيقاً بهذا النوع من السرطانات، فإن كان إيجابياً فقد نكون أمسكنا طرف الخيط. وفوجئنا أن التحليل أتى سلبياً !!.
لم نغضّ الطرف عن تلك الشكوك .. وفى مثل تلك الظروف قد نأخذ عيناتٍ عشوائية ً من الأنسجة – التى تبدو سليمة – من البلعوم الأنفى ومن قاع اللسان ونستئصل اللوزتين .. فى محاولة لإثبات مصدر تلك البؤرة السرطانية التى قد تكون مختبئة بين الأنسجة السليمة فى تلك المناطق.
وأتت الآن النتيجة إيجابية لسرطان بالبلعوم الأنفى كما كان متوقعاً.

ولتأكيد تشخيصنا .. أجرينا تحليل جينومى لتلك البؤرة السرطانية بالكيس الخيشومى وهذا النسيج السرطانى بالبلعوم.. فوُجد متطابقاً.. أى أننا قد توصلنا إلى التشخيص النهائى؛ ورم سرطانى غير ظاهر بالفحص والتحاليل والمنظار والآشعات.. مختبئ بالبلعوم الأنفى.. أرسل بؤرة ثانوية استقرت بجدار كيس خيشومى نادر الحدوث !!.

blank
الصورتان على يسارك: لمقطعية بالرقبة تظهر وجود كيس خيشومى على جانب الرقبة أسفل الفك .. والصورة تحتها للتحليل الهستوباثولوجى النسيجى لجدار هذا الكيس الخيشومى بعد الاستئصال. (الصورتان من بحث علمى عن مريض شاركت فى تشخيصه وعلاجه ونشر البحث عام 2018)

وتلك هى الحالة الوحيدة المسجلة فى التاريخ الطبى لورم سرطانى بالبلعوم الأنفى ينتشر لجدار كيس خيشومى بالرقبة، مع ما حملته من تحدٍ وصعوبات فى التشخيص.

 


7alat-nadra-3-min.jpg

حالة نادرة .. ورم بالغدة الدرقية يسبب شللاً بالعين (متلازمة هورنر)

أولا .. ما هى متلازمة هورنر؟

 متلازمة هورنر (شلل العين السمبثاوى) هى مجموعة من الأعراض تحدث عندما يكون هناك اضطراب في مسار الأعصاب التي تمتد من الدماغ إلى الوجه.

تلك الأعراض قد تشمل :
⦁ تدلى جفن العين على الجانب المصاب
⦁ ضيق حدقة العين على الجانب المصاب بخلاف الجانب السليم
⦁ تراجع العين داخل البيت العظمى (حجاج العين)
⦁ نقصان التعرّق فى نصف الوجه المصاب .. بينما كمية العرق طبيعية على الجانب السليم
وتلك المتلازمة النادرة قد يصاب المريض بها نتيجة لعدة أسباب : أهمها جراحات الأوعية أو جراحات الغضروف بالرقبة .. كذلك تحدث نتيجة للسكتة الدماغية أو مرض التصلب المتناثر.
ونادرا ما قد يصاب بها المريض نتيجة لأورام الرقبة أو لتضخم الغدة الدرقية.

1 % فقط من حالات هورنر تنتج عن تضخم الغدة الدرقية، ، سواء كان حميداً (وهوالأغلب كسبب)، أو كان سرطانياً. عدد الحالات المذكورة طبيا لأورام الغدة الدرقية التى تسبب هورنر لا تتجاوز ستين حالة بالعالم .. وهنا حالة طبية نادرة لمريض شاب ظهرت عليه جميع أعراض هورنر نتيجة لورم سرطانى بالغدة الدرقية والغدد الليمفاوية بالجانب الأيمن للرقبة.




دكتور محمد عادل


استشارى جراحة الأورام وجراحات الرأس والرقبة والغدد الصماء
مدرس جراحة الأورام – كلية الطب جامعة الأزهر

عيادة التجمع: كايرو ميديكال سنتر – التجمع الخامس
عيادة المعادي: مستشفى د. علاء عزت 73 طريق مصر حلوان
عيادة الألف مسكن: ميدان الألف مسكن –  شارع جسر السويس

 



الإشتراك


اشترك في نشرتنا الطبية لتلقي آخر المقالات التي ينشرها دكتور محمد عادل



© 2020 Dr Mohamed Adel. All Rights Reserved. Powered By Be Digital Agency